حول العالم

رئيس اتحاد المستشفيات الفرنسية: البلاد تحتاج لتضامن حقيقي

قال فريدريك فاليتو رئيس اتحاد المستشفيات الفرنسية أن البلاد تحتاج لتضامن حقيقي حيث هناك حيث من المتوقع أن تزيد أعداد المرضى ويحتاجون لعمليات نقل لمستشفيات أخرى وبين أن باريس تحتاج للمساعدة الشديدة حيث أن مستشفياتها خلال يومين لن تتسع لاستقبال عدد جديد من المرضى وذلك لكثرة المصابين بفيروس كورونا.

وأكد فاليتو أن ما حدث في الشرق الأوسط سينتقل للعاصمة باريس حيث العدد مهيأ لإصابة عشرات الآلاف من المواطنين بفيروس كورونا وأضاف أنهم بحاجة لتضامن حقيقي بين المستشفيات حيث لن يستطيع كل مستشفى أن يواجه هذا الوباء لوحده ويجب التكاثف والعمل على نقل المصابين بين المستشفيات وإلا ستكون البلاد على هاوية الإنجراف للكارثة.

ويعمل المسؤولين الفرنسيون على توفير أسرة للعناية المشددة وأجهزة الفحص والتنفس الإصطناعي ومعدات الرعاية الطبية حيث يساعد الجيش الفرنسي في الآونة الأخيرة المستشفيات في نقل المرضى من منطقة لأخرى وخاصة التي تكون حالتهم خطيرة حيث تعاني بعض المستشفيات من نقص في المعدات الطبية.

وقد أعلن إيمانويل فرض حظر التجول الشامل يوم 17 مارس للحد من انتشار فيروس كورونا بين المواطنين لكن يتوقع الأطباء رصد آلاف الإصابات الأسبوع القادم وذلك بسبب اختلاط الكثر من الناس في الإنتخابات المحلية التي أجرتها البلاد قبل قرار حظر التجول.

وكانت وزارة الصحة الفرنسية قد أعلنت في آخر احصائية لها ارتفاع عدد الوفيات جراء إصابتهم بفيروس كورونا إلى 1995 والإصابات إلى 32964 شخص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق