محلي

وزارة الصحة بغزة توسع دائرة الفحوصات الطبية

قالت وزارة الصحة بغزة أنها ستوسع دائرة الفحوصات الطبية بهدف الكشف عن فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” حيث تستهدف الحملة الأشخاص الذين خالطوا الإصابات التي أعلن عن إصاباتها بشكل مؤكد بفيروس كورونا وتعتبر هذه الإجراءات ضمن الإجراءات الإحترازية لمنع تفشي فيروس كورونا في القطاع.

وأشار مدير دائرة مكافحة العدوى رامي العبادلة المسؤول في مسشفيات بوزارة الصحة أنه سيتم فحص من تظهر عليه أعراض المرض أيضاً وليس فقد من خالط الإصابات ونعمل على تشخيص الإصابات وفرزها من قبل الطاقم الطبي المتخصص.

ودعا العبادلة المواطنين في قطاع غزة أن الإجرءات الوقائية التي تقوم بها وزارة الصحة عملت على السيطرة على المرض وإبقاءه تحت السيطرة حتى الآن وأن جميع الإصابات هي لأشخاص عادوا من الخارج وليست داخلية مؤكداً أنه تم حجر الحالات قبل دخولها لقطاع غزة.

أكد العبادلة أن وزارة الصحة تعمل على وضع المواطنين بصورة الوضع أولاً بأول وبكل مصداقية وشفافية وتعمل عن جميع الحالات التي تم إكتشاف الفيروس عندها والإجراءات التي اتخذت بجقهم،وقد دعى المواطنين إلى الإلتزام بالتعليمات التي تصدر من وزارة الصحة واللجان الحكومية المختصة بهذا الشأن.

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية قد أعلنت إصابة 7 من أفراد الأمن الفلسطينية بعد أن خالطوا الحالتين المعلن عنهما سابقاً لترتفع عدد الإصابات في قطاع غزة إلى 9 .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق